الفئة أمراض النساء



لم تعثري على الإجابة التي تبحثين عنها؟اسألي الدكتورة أميرة وستحصلين على الإجابة قريبا


س1:‬ أنا سيدة أبلغ من العمر ٣٨ عاما أعاني من انقطاع الدورة الشهرية منذ ٩ شهور. وأعاني أيضا من كثرة التعرق ، ازدياد ضربات القلب، الأرق، والصداع. ماذا أفعل؟

ج‫:‬ أنصح بعمل تحليل هرمونات الغدة النخامية لأنها من المتوقع أن تكون مرتفعة . وارتفاعها يؤدي إلى سن اليأس المبكر. سن اليأس عادة يكون من عمر ٤٥ إلى ٥٥ سنة فما يمكن قيامه هو علاج الأعراض فقط عن طريق ممارسة الرياضة، وأخذ الفيتامينات، وأخذ هرمونات بديلة للمحافظة على البشرة والصحة والعظام والقلب

س2:‬ أنا فتاة غير متزوجة عمري ٢٥ أعاني من افرازات نسائية مزمنة. ماهي طريقة العلاج؟ وهل أنا بحاجة لعمل سونار؟

ج‫:‬ آهم أسباب الافرازات النسائية هي:
  • .عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية
  • .استعمال الصابون العادي مما يؤدي إلى قتل البكتيريا النافعة الموجودة في المهبل التي تعطي المهبل مناعة ضد جميع الميكروبات
  • .الاكثار من أكل الحلويات والنشويات مما يؤدي إلى تكاثر البكتيريا حيث أنها تفضل التكاثر في الوسظ السكري
  • .السمنة الزائدة واحتكاك الفخذين مع المهبل وتكوين الرطوبة والحرارة
  • .ارتداء الملابس الضيقة وخاصة المصنوعة من الحرير والنايلون والبوليستر
  • .مرض السكر
  • .استخدام حبوب منع الحمل
  • .استخدام اللولب كوسيلة لمنع الحمل وذلك عندما تهمل السيدة المراجعة لفحص اللولب كل ٦ شهور
  • .من الممكن أن تكثر الفطريات خلال فترة الحمل

نعم، من المفضل عمل سونار على البطن وذلك لاستبعاد وجود تليف في الرحم ولحمية بطانة الرحم.

العلاج

لأنك فتاة غير متزوجة يفضل العلاج عن طريق الحبوب والكبسولات المضادة للفطريات وجميع أنواع البكتيريا مع أخذ عينة من المهبل لاحتمال حاجتك إلى مضاد حيوي ، ويمكن أيضا استخدام غسول مهبلي طبي خارجي وكريمات طبية خارجية.

س3:‬ أنا سيدة أبلغ من العمر ٣٠ عاما، حديثة الولادة. يبلغ عمر طفلي شهرين . ما هو أنسب نوع من حبوب منع الحمل لاستخدامه. علما بأنني غير مرضعة؟ ومتى يمكن استخدامه؟

ج‫:‬ يفضل استخدام حبوب منع الحمل عند نزول أول دورة شهرية بعد الولادة، حيث يمكنك استخدام حبوب من النوع الخفيف ويفضل استخدام أول علبة من أول يوم نزول الدم، ثم باقي العلب خامس يوم نزول الدم. بشرط عدم وجود أمراض باطنية مثل أمراض القلب، الضغط، السكر، ودوالي الساقين.‬

‎س4: أنا آنسة بكر عمري ٤٣ وأعاني من انقطاع الدورة الشهرية. تنقطع الدورة لمدة ٣ شهور وأحيانا عندما تنزل يكون حيض خفيف و أحيانا أخرى يكون الدم عادي. عند انتظار الدورة في موعدها القادم أحس بقرصة في المحالب وأحس بأن الدورة على و .شك النزول ولكن لا تنزل. يتكرر هذا الشىء عندى
عملت تحليل غدة في السابق وكان ٧ وأخذت علاج ٢٥ للغدة. وكل مرة لا تنزل أذهب إلى الدكتورة وتعطيني حبوب لتنزيل الدورة ولكن لا آخذها وأنتظر حتى تنزل الدورة بنفسها. و مرة أخذت الحبوب نزلت وعملت تحليل اليوم الخامس وتحليل هرمون والنتائج كانت سليمة. هل المشكلة بدأت بسبب أنني أخذت حبوب تؤخر الدورة لأني كنت أريد الذهاب للعمرة قبل ٩سنوات؟ أعطيني أسماء تحاليل هرمونية حتى أطلبها من الطبيب. وما هو علاج ضعف التبويض كما قال لي دكتور مره عندما شرحت له حالتي؟ وهل التكاسل بالعلاج خطر علي مستقبلا؟

أختي العزيزة،

ج: من وصفك لطريقة الدورة الشهرية فإنه من الواضح أن السبب هو ضعف هرمون التبويض، وأيضا وجود خمول في الغدة الدرقية. ولا أدري إذا كان وزنك فوق معدله الطبيعي أو أقل من معدله الطبيعي بكثير نسبتا لطولك. الحالة النفسية أيضا تلعب دورا كبيرا في ذلك حيث تؤثر على الغدة النخامية فترتفع وتؤدي إلى هبوط هرمون التبويض.

أما الحل فهو المحافظة على وزنك المثالي، وعمل هرمونات الغدة النخامية، والمحافظة على علاج الغدة الدرقية، وعمل هرمون التبويض وعلى هذا الأساس يكون العلاج.

أما بالنسبة لسؤالك عن إذا كانت الحبوب التي تستعملينها لتأخير الدورة هي السبب، فإن من خبرتي مع المريضات يمكن أن تكون هي السبب.

نصحيتي أن لا تتكاسلي في العلاج حتى لا يتعود المبيض على الكسل، و لكي تحافظين على البشرة، والقلب، والعظام وجميع وظائف الجسم التي تتأثر بخلل الهرمونات.

أرحب بك معنا مرة أخرى.